ماذا بعد نصر الرمادي » وكالة البراق الاخبارية - البراق نيوز

أهم الاخبار

استطلاع

احصائيات الموقع

زيارات اليوم: 119
جميع الزيارات: 32242

ماذا بعد نصر الرمادي

مقالة :وفيق السامرائي نشر بتاريخ : 23/12/2015 - 18:32

 

 

 

 

تعد معركة تحرير الرمادي واحدة من معارك التحرير الكبرى التي خطط لها العراقيون ونفذوها بعد سلسلة من معارك الاستنزاف والقضم. وتمثل تجسيدا لإرادة الصمود والتحرير في مختلف مناطق العمليات.

قوات مكافحة الإرهاب الضاربة، وتشكيلات الجيش والشرطة الاتحادية والحشد الشعبي من أبناء الأنبار، تخوض المعارك بجدارة، وتفرض قوات الحشد الشعبي الضاربة والقوى الأخرى سيطرة تامة في مناطق العمليات الأخرى وفي قواطع منطقة عمليات الأنبار خارج الرمادي، وهو ما أدى إلى منع الدواعش من المناورة الواسعة والتدخل في الرمادي.

قد تحتاج معركة الرمادي فترة وجيزة، إلا أنها محسومة، وبعدها يفترض التفرغ لسلسلة عمليات في الفلوجة وجوارها وهيت..

أما المحور الشمالي فقد يكون مناسبا التفكير في عملية ما نحو الشرقاط، والحويجة إن أمكن تحجيم دور مسعود المعرقل للتحرير والذي سنسمع منه كلاما هراء.

وكما قلنا سابقا، فالنصر على داعش محسوم، ويفترض التحسب والتخطيط من الآن لوقف انفلات وغوغائية بعض السياسيين المغرضين المحملين بأجندات تخريبية إردوغانية خليجية.

الاسناد الجوي والاستخباري للتحالف مفيد، لكن الدور الأعظم هو لأسود البر.

قلت للسيد القائد العام قبل أيام أن يتهيأ لالقاء بيان عرس النصر في الرمادي. هكذا كانت رؤيتنا.

وهذا سيبطل أحلام تجييش الطائفيين من عرب الخليج، لإثارة القلاقل على غرار حرب ناقة البسوس.