نصيف تحذر من كوارث بسبب دمج وزارة البيئة بالصحة

0 288

حذرت النائبة عالية نصيف، اليوم الاحد، من كوارث بسبب دمج وزارة البيئة بالصحة، فيما طالبت بإعادة وزارة البيئة كوزارة سيادية مستقلة.

وقالت نصيف في بيان تابعته البراق نيوز، ان “على اعضاء مجلس النواب ورئيس الوزراء إعادة وزارة البيئة كوزارة سيادية مستقلة يترأسها وزير مهني”، مبينة أن “قرار دمج وزارة البيئة بالصحة خطأ استراتيجي جعل سلطة القرار البيئي كرأس النعامة التي تغرس رأسها بالرمال وبذلك ستجدد الكوارث البيئية يوماً بعد يوم”.

واضافت انه “في حال تحقيق التعديل العاجل في شكل الكابينة الوزارية وتعزيزه في البرنامج الحكومي فان الحكومة الاتحادية وبالتعاون مع الحكومات المحلية ستنهض بالوضع البيئي المتدهور بسبب ضعف الرقابة والقرار البيئي”، مشددة على ضرورة “ان تكون الاجراءات للوزارات المعنية وفق سياق علمي وجماعي يضمن تحقيق الاهداف”.

وتابعت انه “بذلك سوف نخفف المشاكل البيئية بشكل مهني وعملي وبوقت قياسي عن مدينتنا الحبيبة البصرة الفيحاء وباقي مدن العراق التي نتخوف ان تحدث فيها كوارث بسبب التلوث وقلة الوعي الناجم عن اهمال قانون ودور هذه الوزارة الرقابية المهمة والتي تملك قانوناً يؤهلها ان تحقق استقلال القرار البيئي”، موضحة ان “الكوارث تتعاظم يوماً بعد يوم وآخرها مشاكل البصرة وأزمة نفوق الاسماك”.

واكدت نصيف ان “المحاصصة التي نخرت هذه الوزارة بوجود بعض الدرجات الخاصة تمارس الفساد وحرمانها من دورها المطلوب بشكل يثير القلق والغضب لمن يطلع على ملفات هذه الوزارة لاسيما الملفات الخطيرة من الفساد وهدر المال العام والاستهتار بالوظيفة من قبل مدير عام الالغام عيسى رحيم الذي استطاع حماية نفسه بالمال العام المسروق دفع لجهات رقابية وتفتيشية وسياسية عملت على إخفاء ولملمة فساده بدلاً من احالته للقضاء”.

 504 total views,  1 views today

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.