0 379

افتتح مهاجما ناديي إنتر ميلان ويوفنتوس الإيطاليين ماورو إيكاردي وباولو ديبالا رصيديهما الدولي، وذلك بقيادة الأرجنتين للفوز على المكسيك 2 -صفر وديا في مندوزا بغياب النجم المطلق القائد ليونيل ميسي وسيرخيو أغويرو وأنخل دي ماريا.

ففي مباراته الدولية الثامنة، افتتح إيكاردي سجله التهديفي مع بلاده بوضعها في المقدمة منذ الدقيقة الثانية حين تلاعب بالمدافع في منطقة الجزاء قبل أن يسدد بيسراه في مرمى الحارس خيسوس كورونا.

وغاب عن المنتخب المكسيكي الكثير من ركائزه الأساسية، مما أدى الى سيطرة المنتخب الارجنتيني على المباراة حتى دون ديبالا وجيوفاني لو سيلسو اللذين جلسا على مقاعد البدلاء في بداية اللقاء.

وبغياب ميسي، المبتعد عن المنتخب حتى إشعار آخر، أظهر ديبالا أنه قادر على أن يلعب دورا مؤثرا جدا مع بلاده، على غرار دوره في فريقه يوفنتوس، كما أظهر ظهير أياكس أمستردام الهولندي نيكولاس تاليفايكو أنه قادر على تولي مهمة القائد في دفاع لم يتلق سوى هدف واحد في ست مباريات بقيادة سكالوني.

 670 total views,  1 views today

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.