نائب: نواب فائزون يأملون بمناصب تنفيذية وهم لم يؤدوا اليمين الدستوري

0 226

أوضح نائب عن تحالف الاصلاح والاعمار، عباس صروط، اليوم الاربعاء، اسباب عدم ترديد ثمانية نواب فائزين لليمين الدستورية كأعضاء في مجلس النواب، مشيرا الى أن الفائزين الثمان كانوا يطمحون بمناصب تنفيذية جديدة ولا يريدون ان يشملوا باتفاق “الصدر والعامري” بعدم ترشح اي نائب حالي لمنصب تنفيذي بالحكومة الحالية.

وقال صروط في حديث تابعته البراق نيوز، إن “هناك اتفاقا مسبقا بين زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ورئيس تحالف الفتح هادي العامري بعدم ترشح اي وزير سابق او نائب حالي لمنصب تنفيذي بالحكومة الحالية”.

وأضاف، ان “الفائزين الثمانية بعضوية مجلس النواب لم يرددوا اليمين الدستورية كي لا يحسبوا على النواب الحاليين”، مشيرا الى أنه “كانوا يأملون بالحصول على مناصب تنفيذية في حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي”.

ولفت صروط الى ان “هذا الامر تم مناقشته في البرلمان وكان من المفترض ترديدهم للقسم وترك المجال للأخرين ليقوموا باكتمال الادوار التنفيذية خصوصا في محافظة البصرة التي تعيش اجواء محتقنه وتظاهرات”.

وكانت الدائرة الاعلامية في مجلس النواب اعلنت الاثنين 17 كانون الاول 2018، ان هناك ثمانية نواب فائزين بالانتخابات النيابية التي جرت في الـ 12 من ايار الماضي، لم يؤدوا لغاية جلسة الـ16 بتاريخ السادس من كانون الاول الحالي، اليمين الدستوري.

 399 total views,  1 views today

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.