نائب  يدعو لتطبيق مذكرة قبض بحق المشتبه به في قضية “اونا اويل”

0 192

دعا عضو لجنة النفط والطاقة البرلمانية بهاء الدين النوري، الجهات الامنية الى تنفيذ اي مذكرة قبض صادرة بحق المشتبه به بقضية “اونا اويل” احمد طالب الجبوري، فيما اشار الى ان اللجنة ستتابع الملف.

وقال النوري في حديث تابعته البراق نيوز، ان “لجنة النفط والطاقة البرلمانية تعمل ومنذ عدة سنين على متابعة ملف فساد اونا اويل وهنالك العديد من الاستضافات واللقاءات التي حصلت على شخصيات مرتبطة بهذا الملف بالفترة السابقة”، مبينا ان “احد الذين ذكر اسمهم بالملف وهو احمد طالب الجبوري بحال كان مطلوبا وعليه مذكرة قبض فكيف استطاع المرور عبر المطار والدوائر الامنية وبدأ يتجول بحرية في العاصمة”.

واضاف النوري، ان “الاجهزة الامنية بالمطار عليها ايضاح الاسباب التي حالت دون القبض على الجبوري وتقديمه للجهات المختصة لمواجهة التهم التي اسندت له وبحال كان بريئاً فالقضاء هو المعني بحسم الامر”، داعيا الاجهزة الامنية الى “تطبيق القانون كونه فوق الجميع وتنفيذ اي مذكرة قبض موجهة تجاه الجبوري وتسليمه الى الجهات المعنية لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقه”.

واكد النوري، ان “اللجنة ستستمر بمتابعة ملف اونا اويل لحسمه بالشكل الكامل ومحاسبة جميع المتورطين والمقصرين في هذا الملف وكل من تورط في هدر المال العام او سرقته”، لافتا الى ان “مجلس النواب سيعمل على محاسبة اي شخص منتمي للاجهزة الامنية ويؤدي اهماله الى عدم القبض على الفاسدين او المطلوبين للقضاء”.

وكان النائب علي الصجري أكد، امس الخميس، ان “مرتشي” اونا اويل عمل غسيلا لامواله، فيما دعا لفتح تحقيق بكيفية دخوله الى بغداد.

وكان تحقيق استقصائي أجراه موقعا “فبرفاكس ميديا” و”هافنتغون بوست” كشف، (2 نيسان 2016)، عن “تورط” وزير النفط الأسبق حسين الشهرستاني ومسؤولين عراقيين آخرين بـ”فضيحة فساد” تتعلق بعقود نفطية، فيما عُرفت إعلاميا بفضيحة “اونا اويل”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.