قائد الحشد الشعبي في الانبار: عملية ارادة حققت نتائج إيجابية

0 91

أكد قائد الحشد الشعبي، قاسم مصلح، في الأنبار، اليوم الثلاثاء، عملية ارادة حققت نتائج ايجابية وبتعاون مع الاهالي.

وقال مصلح في حديث تابعته، البراق نيوز، ان “هذه العمليات انطلقت منذ يومين وحققت نتائج ايجابية جيدة جدا وخصوصا بعد تفتيش المنطقة”، مبينا انه “تم العثور تقريبا على أربع عشر مضافة وأيضا كان هناك معسكر كبير يحتوي على اسلحة وعلى أماكن تدريب، وتم تهديم هذه المضافات وهذا المعسكر”.

واضاف “لم تكن هناك معاناة للحشد الشعبي ولا القوات الامنية، وصحيح هناك ارض مفتوحة واسعة فيها تلول ووديان تعيق الحركة بسرعة لكن ان شاء الله لا نعتبر هذه معاناة او عائق للقطاعات الأمنية والحشد الشعبي في تنفيذ مهامه”.

واشار الى ان “تعاون الأهالي في منطقة القائم خصوصا بعد استقرار القوات الامنية والحشد الشعبي كان هناك تواصل جيد وحضور مع الأهالي والعشائر من قبل الجهات الامنية تواصل فعلي ومؤازرة أهالي المدينة في أفراحهم ومناسباتهم وأحزانهم وهذا ما جعل العلاقة ما بين القوات الأمنية والحشد الشعبي وابناء هذه العشائر متين وكان التعاون فعلي وجدي لايصال المعلومة”.

ولفت الى ان “هناك بعض ضعاف النفوس ولكنهم قلة الذين يتحركون مع المجاميع التشكيلية وكل مكان لا يخلو من هؤلاء الافراد ولكن المستوى العام كان جيد جدا مع أهالي هذه المناطق”.

وتابع ان “هذه المناطق التي تم الدخول اليها هي في شمال الفرات غير مؤهلة بالسكان لأنها ارض صحراوية وتم تمشية الواجب بأتم وجه”.

واستكمل ان “الحشد غير محدد بعمليات محددة، وكان هناك تنسيق عالي مع القيادات العسكرية وقيادات الحشد الشعبي في بغداد وحصل اجتماع قبل هذه العملية ووضعت النقاط وكل الأهداف المرسومة أمامنا من ما جعل الأهداف بسيطة وسهلة امامنا”.

109 إجمالي المشاهدات, 1 مشاهدات اليوم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.