الزاملي: الصراع في البصرة حزبي وليس خدمي والجهة المنظمة تتحمل اي خرق أمنى

0 190

أكد رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية السابق حاكم الزاملي، اليوم الخميس، ان الصراع بين الاخوة في تيار الحكمة ومحافظ البصرة صراع حزبي وليس خدمي، فيما حمل الجهة المنظمة للتظاهرات أي خرق امني.

 

وقال الزاملي في حديث خص به /البراق نيوز/ ان “هنالك خلاف بين الاخوة في تيار الحكمة ومحافظ البصرة باعتبار ان المحافظ كان تابعا لنفس الكتلة وانشق عنها وهذا هو السبب الرئيسي للصراع، عليه فان الصراع حزبي وليس خدمي”، داعياً الجهات الأمنية ان “تكون يقظة ولا تسمح للمندسين وأصحاب الاجندات الخاصة للقيام بأعمال تخريبية داخل المحافظة ومتابعة أي حركة مريبة”.

 

وأضاف ان “العراق بلد مفتوح وهنالك وكالات استخبارية لبلدان أخرى تحاول خلط الأوراق مع وجود ادواتهم لزعزعة الوضع العام في المحافظة”.

 

وتابع الزاملي ان” التظاهر حق يكفله الدستور لأي مواطن او حزب بشرط ان يكون وفق الضوابط”، موضحا ان “المظاهرات في البصرة يجب ان تكون من سكانها بمعنى سكان المناطق والمدن هم الاحق بالمطالبة بما ينقصهم من خدمات، وليس من المنطق ان يجلب متظاهرين من محافظات أخرى للتظاهر في مدينة غير تابعة لهم”.

 

وبين ان “من يشترك في الحكم يجب ان يتحمل المسؤولية كونها تضامنية والجميع يتكامل في موضوع النجاح او الإخفاق والفشل، وان الحكومة المحلية في البصرة تتحمل الجزء الكبير من هذا الفشل بجميع تشكيلاتها الحزبية من ضمنها تيار الحكمة الداعي للمظاهرات فليس من الانصاف ان يتهم المحافظ او نائبه فقط”.

 308 total views,  1 views today

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.