عبد الحسين: من يجهل اللوائح والقوانين لايتكلم عن التراخيص

0 33

كشف نائب رئيس لجنة التراخيص في الاتحاد العراقي لكرة القدم ضياء عبد الحسين، اليوم السبت، ان مشكلة نادي الطلبة تتعلق بالمعايير والشروط الخاصة بالتراخيص وليس لها دخل بمشكلة او ضغينة ضد النادي او رئيسه.

أكد عبد الحسين في تصريح صحفي اطاعت عليه ،البراق نيوز، ان “نادي الطلبة لديه مشكلة تتعلق بالمعيار المالي الخاص بالديون المترتبة عليه من جهة والعجز المالي في ميزانيته التي رفعها عبر نظام كلاس الخاص بالتراخيص الاسيوية من جهة اخرى”.

وقال، ان “الرسالة الاخيرة التي وصلت من الاتحاد الاسيوي كانت شديدة اللهجة اتجاه الاتحاد ولجنة التراخيص وحدد ان مسؤولية الرخصة من اختصاص اللجنة المحلية فقط ، ولكن وفق شروط وضوابط نظام التراخيص الاسيوي ، وفي حالة عدم تطبيقها سيتعرض الاتحاد اولا ونادي الطلبة ثانيا لعقوبات صارمة قد تصل للأبعاد من المسابقات الاسيوية وغرامة مالية كبيرة”.

واضاف بأن “الاتحاد الاسيوي طلب كشفا مصرفيا معتمدا يؤكد سد العجز المالي و دفع الديون ومدقق من جهة مستقلة وفي حال توفرت هذه المتطلبات سنقوم بمخاطبة الاتحاد القاري من اجل السماح لنا بفتح نظام كلاس مرة اخرى لتعديل البيانات الخاصة لنادي الطلبة واذا لم يوافق فأن الامور ستبقى على حالها”.

واشار الى أن “وزارة الشباب والرياضة مارست ضغوطا كبيرة على اتحاد الكرة لأنها تعتقد ان الامر بيد الاتحاد ولكن انا اشدد ان لجنة التراخيص هي مستقلة وغير معنية بكل هذه الضغوط ولا تتخذ قراراتها وفقا للجو العام والخصومات والعلاقات بل فقط المعايير والشروط هي من تحدد الية اتخاذ القرار”.

وختم حديثه بأن “اللجنة ستبذل جهدها من اجل مساعدة الانيق لعبور هذه الازمة ولكن وفق القوانين واللوائح، مسجلا عتبه الكبير على نادي الطلبة اولا واندية الزوراء والشرطة والقوة الجوية لأنها تعاملت مع هذا الموضوع وفق العواطف ومشددا على من لا يعرف بالقوانين عليه ان لا يتكلم بموضوع التراخيص وتفاصيلها”.

35 إجمالي المشاهدات, 1 مشاهدات اليوم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.