العهد الجديد مغردا: اللواء الفغم وآل علي قتلا بنيران قوات “بلاك ووتر”

0 28

كشف المغرد السعودي الشهير العهد الجديد، إن مقتل عبد العزيز الفغم حارس الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، جاء خلال محاولته اغتيال ولي العهد الأمير محمد بن سلمان الا ان مرتزقة “بلاك ووتر” حالة دون ذلك.

وقال العهد الجديد في أكثر من تغريدة تابعته، البراق نيوز، إنه “يدحض عدداً من الروايات الرسمية المتعلقة بمقتل اللواء الفغم، ومنها أن الحادثة وقعت في قصر السلام وليس في منزل صديق الفغم ولا علاقة لممدوح آل علي بمقتل الفغم بل قُتلا سويا”.

ولفت إلى أن “الفغم وآل علي ليسا الوحيدين بل جُرح عدد من الضباط معهم، كما أنه لم يعفَ الفغم من منصبه قبل وفاته”، موضحا إن اللواء “الفغم وآل علي قتلا بنيران قوات بلاك ووتر في هجومهما الذي تم تدبيره برفقة 11 ضابطاً آخر لاغتيال ابن سلمان”.

وأضاف ان “مرتزقة بلاك ووتر استطاع إفشال عملية الاغتيال في اللحظات الأخيرة، بعد أن قتلوا الفغم وآل علي، وأصابوا بقية الضباط المشاركين في العملية”، مبينا ان “الفغم وفريقه تجاوز الحاجز الأمني الأول الذي يسبق الوصول لإبن سلمان، ووقع الاشتباك بينهم وبين مرتزقة بلاك ووتر في الحاجز الثاني”.

وتابع: “لم يصب إبن سلمان بشيء، لكن الأصوات والرصاص كانت كفيلة بإرعابه”.

وشكك مراقبون ومغردون عبر تويتر، بالرواية الرسمية السعودية حول ملابسات الجريمة، وتساءل بعضهم عن سبب وجود قوات الأمن خارج المنزل وقت الحادث، وعن قتل الجاني مباشرة لإغلاق الملف.

وسبق أن تحدث المغرد السعودي “مجتهد”، عن رواية أخرى حول مقتل الفغم، وقال إن الأخير كان في القصر وقت الحادث، وليس مع صديق، وإن ابن سلمان يعتبر الفغم من الحرس القديم الذي يوالي آل سعود عموما، ولا يثق بإخلاصه له شخصيا، كما أن بن سلمان ردد أكثر من مرة رغبته في إبعاده.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.