نائب بالفتح: قرار كردستان تسليم 250 ألف برميل نفط إلى بغداد “منقوص” ويجب تسليم جميع ما يصدر

0 29

اعتبر النائب عن تحالف “الفتح”، احمد الكناني،البوم الخميس ، قرار تسليم الاقليم 250 ألف برميل نفط إلى شركة “سومو”، قراراً غير كامل، مشيراً إلى أن الاقليم يجب أن يسلم كل ما ينتجه إلى الحكومة الاتحادية.

وقال الكناني في حديث صحفي تابعته ،البراق نيوز، انه “قبل استقالة الحكومة جرت زيارات بين الاقليم والحكومة الاتحادية، وجرى الاتفاق من خلالها على تسليم 250 ألف برميل الى شركة (سومو)، لأن الاخوة في الاقليم لم يلتزموا بالتسليم في موازنة 2019، إلّا بعد قرارٍ يقضي بعدم إعطائهم الحصة في موازنة 2020 والتزام باتفاق تسليم الـ 250 ألف برميل يومياً”.

وأضاف، أنه “بعيداً عن الأرقام، سواء كان المنتج أو المصدر 400 أو 500 ألف برميل، فكل الأرقام يجب أن تُسلم الى الحكومة الاتحادية لأنها ثروة العراق”، مؤكداً أنه “من غير المنطقي ان يأخذ الاقليم ما يخصص له من مبالغ في الموازنات العامة، دون أخذ المبالغ من النفط”.

وأشار إلى أن “الاتفاق ناقص وليس ايجابي أو سلبي، لان الاقليم يستلم مبالغ تصل الى أكثر من 12% من الموازنة الاتحادية، بالمقابل الحكومة الاتحادية لا تستلم كل مبالغ النفط الذي ينتجه أو يصدره الإقليم”.

وكانت وزارة المالية في حكومة اقليم كردستان، قد أعلنت، الخميس (5 كانون الأول 2019)، تسليم بغداد 250 ألف برميل من النفط بداية مطلع العام المقبل.

وقال وزير المالية في حكومة الإقليم، آوات شيخ جناب، في مؤتمر الصحافي، إن “الاقليم اتفق مع بغداد بشأن النفط والموازنة والرواتب”، مشيرا الى ان “الاتفاق ينص على تسليم الاقليم كمية 250 ألف برميل من النفط يوميا الى شركة تسويق النفط (سومو)”.

وكان نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط ثامر الغضبان أكد في وقت سابق من اليوم أن الحكومة الاتحاديَّة اتفقت مع اقليم كردستان على ان يقوم الاخير بتسليم شركة (سومو) 250 ألف برميل يوميا من الخام المنتج هناك اعتبارا من 1/1 من العام المقبل.

وأضاف ان “الحكومة الاتحادية وحكومة الاقليم جادتان بحل المشكلات المتعلقة بالملف النفطي بين المركز والاقليم وعليه اجريت مؤخرا زيارات عدة للوفد الكردي المفاوض لحسم هذا الملف، كان اخرها زيارتين تركز الحديث فيهما على الموازنة الاتحادية وأليات عملها وكيفية احتساب حصة الاقليم”.

وأوضح الغضبان ان “الجانبين حددا التزامات الاقليم تجاه الحكومة الاتحادية والموازنة، لاسيما ان انتاج الاقليم من النفط الخام حاليا يصل الى حدود 450 ألف برميل يوميا ومعظمه يذهب الى التصدير”، منوها بان “الاتفاق تم على ان يكون سقف الانتاج في الاقليم بحدود 450 ألف برميل لأن ذلك يؤثر في حصة العراق في (اوبك)”.

34 إجمالي المشاهدات, 1 مشاهدات اليوم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.