أهم الاخبار

استطلاع

احصائيات الموقع

زيارات اليوم: 119
جميع الزيارات: 32242

العرداوي للبراق: القمم التي عقدت حول القدس هي قمم للخذلان

قسم :محلية نشر بتاريخ : 16/12/2017 - 14:56

 

 

 

صرح المحلل السياسي عباس العرداوي, اليوم السبت, ان موضوع القدس لا يحتاج الى خطوات على مستوى الجامعة العربية فقط باعتبار ان العراق تحفظ على بيان الجامعة العربية بل نحتاج الى وقفة جادة وصريحة والمرحلة ليست تصريحات وكتابات انما هي بتحركات إزاء ما تلاقيه المنطقة من الجانب الأمريكي والصهيوني.

 

وقال العرداوي في حديث خص به /البراق نيوز/ "هناك الكثير من الأوراق التي نستطيع استخدامها في المرحلة الراهنة كالشركات الاقتصادية والضغوط الأممية باعتبار اننا بشكل جاد مؤثرين على الوضع الاقتصادي لما نملكه من طاقة".

 

وأضاف، ان "القمم العربية التي عقدت في كثير من البلدان العربية والإسلامية هي قمم للخذلان وفاشلة حيث انها دفعت باتجاه الاختلاف على عاصمة إسرائيل ورفض القدس ان تكون عاصمة في حين انها لم ترفض المشروع الإسرائيلي جملة وتفصيلا".

 

وبين ان "الاتصال الذي جرى بين قاسم سليماني وقادة الفصائل الفلسطينية هي رسالة جدا واضحة ان إيران وبما تملكه من قيادة عسكرية حاضرة في الميدان وهي داعمة للخيار العسكري وأيضا رسالة للداخل الاسرائيلي انكم لا تواجهون الفلسطينيين فقط انما تحالف القدس والدول الداعمة له".

 

وتابع العرداوي، ان "الولايات المتحدة الامريكية حاولت تغييب العقل العربي والإسلامي واللعب عليه بنظرية التأطير المشهورة".

 

وختم العرداوي حديثه، "نتمنى ان تنتهي الانتفاضة الفلسطينية الحالية بزوال إسرائيل باعتبار هناك جدية فاعلة من قبل المقاومة الفلسطينية وخيار السلاح والمقاومة هو الخيار الوحيد في التصدي لهذا الكيان البغيض الذي سبب المشاكل والفوضى في اغلب الدول وهذا هو مصيره المحتوم".