أهم الاخبار

استطلاع

احصائيات الموقع

زيارات اليوم: 119
جميع الزيارات: 32242

الحريري: إسرائيل تبقى التهديد الرئيسي للبنان وانتهاكاتها يجب أن تتوقف

قسم :عالمية نشر بتاريخ : 16/03/2018 - 12:20

 

 الحريري: إسرائيل تبقى التهديد الرئيسي للبنان وانتهاكاتها يجب أن تتوقف

 

أكد رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، أمس الخميس، في روما إن إسرائيل تبقى التهديد الرئيسي للبنان، وانتهاكاتها اليومية لسيادتنا يجب أن تتوقف.

 

قال الحريري، في كلمة ألقاها، بالمؤتمر الدولي في روما لدعم المؤسسات الأمنية اللبنانية، المنعقد في مقر وزارة الخارجية الإيطالية،" إن إسرائيل تبقى التهديد الرئيسي لأمن بلادنا، وعليها الكف عن انتهاك سيادتها".

 

وأضاف: "في حين نفكر في طرق للانتقال من حالة وقف الأعمال العدائية إلى حالة وقف دائم لإطلاق النار، تواصل إسرائيل وضع خطط لبناء جدران في المناطق المتنازع عليها طول الخط الأزرق".

 

وشدد، على ضرورة "صياغة استراتيجية دفاعية وطنية جديدة”، كما أعلن عنها، قبل ثلاثة أيام، رئيس البلاد ميشال عون، والتي “ستتم مناقشتها بعد الانتخابات التشريعية، في مايو/أيار المقبل".

 

وأكد الحريري أن "اللبنانيين كانوا أول من حرروا أرضهم من تنظيم داعش، بوسائل قليلة"، مشيدا بعناصر القوى المسلحة الذين "ضحوا بحياتهم وأولئك الذين لا يزالون يخاطرون في مواجهة التهديد الشامل الذي يمثله الإرهاب بكل أشكاله".

 

وأوضح، "نحن هنا لبناء الثقة لأننا ندرك بأن استمرار استتباب الأمن في لبنان هو ضمان لاستتباب الأمن في المنطقة".

 

من جانبه، أشاد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس بالجهود التي بذلها لبنان في استقبال أكثر من مليون لاجئ سوري.

 

 وقال غوتيريس "واجهت لبنان تدفقا كبيرا للاجئين السوريين حتى وصل عددهم إلى ثلث عدد سكانه، هذا الأمر له وقع كبير على الاقتصاد والمجتمع اللبناني، هذا عدا التداعيات الأمنية للأزمة السورية الحاصلة في جوار لبنان، إلا أن لبنان أظهر صلابة كبيرة جدا بات من الضروري على المجتمع الدولي أن يظهر هذا التضامن نفسه مع لبنان".

 

وأضاف، أن "لبنان هو عمود أساسي للاستقرار في المنطقة، وثمن الرسائل الايجابية الصادرة عن السلطات اللبنانية ممثلة بالرئيس ميشال عون ورئيس الحكومة بشأن ايلاء الأهمية لبناء القوى الأمنية والمسلحة اللبنانية".