قائد عسكري: إضافة عبد المهدي مقاتلي الحشد الشعبي لحرس الشرف هي رسالة الى دول العالم

0 247

اعتبر الفريق قاسم عطا، ان اضافة رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي، مقاتلي الحشد الشعبي وقوات وزارة الداخلية الى وحدة المراسيم الرسمية لحرس الشرف، هي رسالة منه الى دول العالم.

وقال عطا في حديث تابعته، البراق نيوز، ان “هذه الاضافة بادرة ملفتة للنظر، ان تراها لأول مرة اثناء حفل استقبال عبد المهدي لسكوت موريسون رئيس الوزراء الاسترالي، اذ ان عبد المهدي اراد ايصال رسائل مهمه الى خارج العراق وداخله مضمونها العام بأن هذه التشكيلات اصبحت جزءا اساسيا لا يتجزء من القوات المسلحة العراقية وأنها قوات رسميه وليست ميليشيات او تنظيمات خارجة عن إطار الدولة “.

واضاف، ان “الرسالة الاخرى بأن الحكومة متبينة لها اسوةً بصنوف وتشكيلات القوات المسلحة الاخرى وتعتبرها جزءًا لا يتجزء من كيانها الاداري والمعنوي وصولا الى استحقاقها الرسمي لتكون ممثلةً بحرس الشرف لجمهورية العراق”.

وتابع عطا، ان “عبد المهدي اجاب على الكثير من التساؤلات المطروحة حول الحشد الشعبي بهذه الصورة الجميلة واللوحة الرائعة”.

واوضح ان “حرس الشرف في معجم المعاني الجامع بأنه (الجنود المصطفة لتحية ضيف كبير) ويختلف تأليف وزي حرس الشرف من دولةٍ الى اخرى، فحرس الشرف العراقي يتألف من وحدة مراسم بمستوى سرية تضم نخبة من صنوف القوات المسلحة الرئيسية البرية والبحرية والجوية وبمعدل (20) جندي لكل صنف يصطفون بثلاثة مجاميع يتوسطهم حامل سارية العلم العراقي ويقودهم أمر حرس الشرف الذي يحمل سيف المراسم الرسمية”.

 498 total views,  1 views today

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.