مسؤول إيراني: واشنطن تسعى لتعزيز الخلاف بين الدول الأوروبية

0 21

قال رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية الإيراني، كمال خرازي، إن واشنطن تسعى من خلال مؤتمر وارسو إلى تعزيز الخلاف بين الدول الأوروبية.

ونقلت وكالة “فارس” الايرانية عن خرازي قوله إن” الرئيس الأمريكي دونالد ترامب “لا يهدف فقط للضغط على إيران بل هو يسعى إلى تضعيف وتفكيك أوروبا”.

وأضاف خرازي، أن “الولايات المتحدة تسعى عن طريق إقامة المؤتمر المعادي لإيران في بولندا إلى تعزيز الخلاف بين الدول الأوروبية”.

وتابع خرازي، أن “المصالح الأوروبية تتطلب خطوات عملية من أوروبا حيال الاتفاق النووي”، محذرا من أن “إحباط الاتفاق النووي سوف يؤثر على أمن أوروبا”.

وأشار إلى أن” بلاده أبدت صدقيتها في تنفيذ الاتفاق النووي، وأن رؤية الرأي العام الإيراني تجاه أداء أوروبا بشأن الاتفاق النووي أصبحت أكثر سلبية”، مضيفا أن “مصالح أوروبا تستدعي منها اتخاذ خطوات عملية تجاه الاتفاق النووي”.

ولفت إلى أن” خضوع أوروبا للضغوط الأمريكية في هذه المرحلة من شأنه أن يؤدي إلى تصعيد هذه الضغوط عليها مستقبلا”، محذرا من أن” فشل الاتفاق النووي سيؤثر على أمن أوروبا أيضا”.

وكانت الولايات المتحدة قد أعادت فرض عقوبات واسعة النطاق ضد إيران، اعتبارا من يوم 7 أغسطس/ آب الماضي، والتي كانت معلقة في السابق نتيجة للتوصل إلى خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الايراني بين إيران والسداسية الدولية (روسيا والولايات المتحدة وبريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا)، والتي انسحبت منها الولايات المتحدة في مايو/ أيار الماضي.

والحزمة الثانية من هذه العقوبات بدأت اعتبارا من يوم 5 نوفمبر/ تشرين الثاني، وتشمل قطاع الطاقة بالإضافة إلى عمليات التبادل المتعلقة بالمواد الهيدروكربونية الخام والتي لها علاقة ببنك إيران المركزي.

32 إجمالي المشاهدات, 1 مشاهدات اليوم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.