نائب: القوات الامريكية تدرب قيادات بداعش تمهيدا لزجهم في حشود اشبه بالصحوات

0 244

اتهم نائب عن كتلة الفتح، اليوم الاحد، الولايات المتحدة باستقطاب عدد من قيادات تنظيم “داعش” عبر قواعدها بالعراق لتدريبهم تمهيدا لزجهم في تشكيلات وحشود اشبه بالصحوات في بعض المناطق، فيما شدد على ضرورة خضوع اي تشكيلات عشائرية في حال تشكيلها الى الحكومة والحاقها بالحشد الشعبي.

وقال محمد كريم البلداوي في حديث تابعته، البراق نيوز، إن “امريكا تعمل على استقطاب اعداد من القيادات الارهابية الداعشية المطلوبة للقوات الامنية العراقية من التي لديها ولاء وتبعية كاملة ل‍واشنطن واجنداتها”، مبينا ان عملية الاستقطاب تلك “تكون في القواعد الامريكية بالعراق”.

وأضاف أن القوات الامريكية “بدأت بتدريبهم بغية زجهم في جماعات يتم اعدادها تحت عنوانين مختلفة لتكون بظاهرها اشبه بالصحوات التي شكلت سابقا بغية حماية مناطق معينة”، لافتا الى ان “السماح لامريكا بتحقيق هذه الخطوة سيخلق فوضى ويهئ لمجموعات قتل وخطف تابعة لها على غرار الجماعات التي شكلتها ودربتها امريكا في سوريا”.

واشار البلدواي الى ان “ملف الامن ينبغي ان يكون بيد الحكومة العراقية بشكل كامل”، موضحا انه “بحال تشكيل اي حشد عشائري لحماية المناطق ينبغي ان يتبع للحكومة العراقية وان يتم الحاقها بالحشد الشعبي وان تكون مراقبة ومنضوية ضمنه بصفته مؤسسة امنية تابعة للدولة وخاضعة للقائد العام للقوات المسلحة”.

وشدد النائب عن الفتح، على ضرورة “جمع المعلومات الامنية عن الملتحقين بتلك التشكيلات ويتم تسليحهم وتوزيعه ضمن الواجبات والخطط الموضوعة لحماية مناطقهم”.

يشار الى ان جهات سياسية عديدة وجهت للقوات الامريكية الاتهام بالمسؤولية عن حوادث الخطف والقتل التي حصلت مؤخرا في مناطق مختلفة من محافظة الانبار.

 455 total views,  1 views today

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.