الحزب الاشتراكي الديمقراطي: لولا الشهيد سليماني لكان “داعش” احتل بغداد ودمشق

0 120

أكد الأمين العام للحزب الاشتراكي الديمقراطي الكوردستاني، محمد الحاج محمود “كاكا حمه”، اليوم الاثنين، انه “لولا قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الايراني قاسم سليماني لكان تنظيم داعش قد احتل بغداد ودمشق، مضيفاً، لن يأتي شخص مثله خلال 20 عاماً القادمة”.

وقال الحاج محمود المعروف لدى الاوساط الشعبية بـ “كاكه حمه” في حديث تابعته، البراق نيوز، ان “لإيران وسليماني وزملائه تأثير كبير في الحرب ضد داعش وأدوا دوراً خاصاً في هزيمة داعش”، مؤكدا أنه “لولا إيران وسليماني لكانت بغداد ودمشق خاضعتين لاحتلال داعش”.

واضاف “كان هناك ثقة ان هاتين العاصمتين في قبضة داعش، لكن بفضل إيران وجاءت روسيا إلى المنطقة، وجاء حزب الله إلى سوريا دافعوا عن هذا البلد، كما دافعوا عن العراق، حيث وصل داعش إلى أبو غريب وبالقرب من كربلاء وأماكن أخرى”.

وأوضح كاكا حمة ان “سليماني ادى “دورا رئيسيا في جبهة واحدة من اجل مواجهة داعش، لقد كان ثورياً وتمكن من جعل العراق وسوريا ولبنان واليمن وأفغانستان كجبهة واحدة تحت قيادته وكانت هذه الدول على اتصال مع إيران من خلال سليماني”، مشيرا الى ان سليماني “كان ينقل قوات حزب الله من لبنان إلى بغداد وسوريا”.

وبين ان “أول دولة وصول إلى مطار أربيل هي إيران حتى قبل الولايات المتحدة وأوروبا حيث جاء سليماني برفقة 70 شخصاً من الخبراء العسكريين وثلاث شحنات من الذخيرة اللازمة لمواجهة داعش، وتعاونوا مع قوات البيشمركة”.

للاشتراك معنا بقناة التلجرام اضغط هنا👇

https://t.me/alburaqnews

 342 total views,  2 views today

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.