السلامي يدعو السوداني للتحرك بسرعة لانهاء ملفات الفساد وإحالة المتورطين إلى القضاء

0 1

أثنت لجنة النزاهة النيابية، اليوم الأربعاء، على سرعة تحرك الحكومة في الكشف عن ملفات الفساد وإحالة المتورطين فيها إلى القضاء وانتهاء زمن التستر الــذي كـان يطبع هـذه القضايا في الحكومات السابقة.

وقــال عضو لجنة الـنـزاهـة النيابية، هـادي السلامي في حديث تابعته البراق نيوز،”لقد قام رئيس الوزراء ووزيرة المالية بإحالة موظفين في الوزارة متورطين بالفساد بملف عـقـارات الـدولـة إلى المحاكم بعد أن تم رفع وثائق كاملة بهذا الموضوع لهم من قبل لجنة النزاهة، وهي خطوة جيدة من قبل السوداني ووزارة المالية بهذا الشأن”.

وأضـاف، أنه “في السابق كان يتم التستر وغلق ملفات الفساد ولكن اليوم انتهى ذلك العصر، خاصة أن الأمر يتعلق بعقار كبير مقابل معرض بغداد الدولي تم استرجاعه وهـو تابع لـوزارة المالية، كما تم استرجاع عقار آخر في محافظة العمارة وفي طور استرجاع أملاك لوزارة المالية في المقبرة النموذجية”، مؤكداً أنها “خطوة جيدة أن تقوم الـوزارة ورئيس الـوزراء بمتابعة ملفات الفساد التي يرفعها النواب لهم، بل نعد ذلك إنجازاً”.

وأشار إلى أن “قانون النزاهة لعام 2011 تم تعديله ليكون قانون (النزاهة والكسب غير المشروع) ليتسنى شمول شرائح أكبر به، كما أن “هناك تغييراً في هيئة النزاهة ولكن هناك معوقات أمامهم برغم خطة العمل الجيدة التي يملكونها، والآن هم في طور تشخيص المشكلات برغم التحديات الكبيرة”.

وبين السلامي، إن “المادة 16 المدرجة في قانون موازنة 2021 تنص على أن يقوم مجلس الــوزراء بأتمتة النظام المحاسبي والجمركي وإجازات الاستيراد مع مزاد العملة على أن ينفذ ذلك فوراً في وقتها، إلا أن الحكومة السابقة ووزارة المالية والبنك المركزي لم تنفذ الأتمتة والربط الإلكتروني”، مشيرا أن “هناك تعمداً في عدم الأرشفة، الأمر الذي أدى إلى تهريب المال العام والعملة، ونحن مع السلطة التنفيذية في الإسراع بالأتمتة والأرشفة والحد من الفساد، كما يجب أن تكون هناك إجراءات بهذا الشأن”.

للاشتراك معنا بقناة التلجرام اضغط هنا👇

‏https://t.me/alburaqnews

 14 total views,  1 views today

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.