وزير الداخلية: محافظة المثنى مستقرة أمنياً وهناك انخفاض واضح للجريمة الجنائية

0 12

أعلن وزير الداخلية عبد الأمير الشمري، اليوم الخميس، عن انخفاض معدل الفساد بنسبة كبيرة في دوائر الوزارة، فيما أشار إلى، أن محافظة المثنى مستقرة أمنياً وهناك انخفاض واضح للجريمة الجنائية.

وقال الشمري في مؤتمر صحفي عقد بمحافظة المثنى، وتابعته، البراق نيوز، “زرنا محافظة المثنى برفقة الوكلاء في الوزارة بهدف الاطلاع على الواقع الأمني بالمحافظة”، مبيناً أن “المحافظة مستقرة ووزارة الداخلية تسلمت المسؤولية الأمنية فيها منذ بداية العام”.

وأضاف الشمري، أن “هناك انخفاضاً واضحاً للجريمة الجنائية بالمحافظة”، مبيناً أنه “تمّت مناقشة موضوع البنى التحتية وإعادة بناء مراكز الشرطة مع المحافظ، كما تم الاتفاق على موضوع المصحة للمخدرات، بالإضافة إلى موضوع سجن التسفيرات وكثير من المشاريع التي تؤهلها الحكومة المحلية لإسناد وزارة الداخلية في المحافظة”.

وأكد “سندعم عدد من العجلات لدوريات النجدة وكذلك أفواج الطوارئ ونقدم ما يمكن تقديمه لإسناد المحافظة من دوائر الجنسية والدفاع المدني وقيادة الشرطة وباقي الدوائرة الأخرى”، مشيراً إلى أنه “ستكون هناك سرية استطلاع في قضاء السلمان لاستطلاع المناطق المفتوحة والبادية”.

وتابع: “كان هناك تقيم وإعادة هيكلة لمديرية مكافحة المخدرات في الوزارة، كما تم تغيير جهة الارتباط وكذلك استحداث مفاصل أخرى”، لافتاً إلى أن “هناك تفاهمات مع دول الجوار لتسليم المطلوبين”.

وأشار إلى، أن “هناك عملاً استخبارياً يومياً على تجار المخدرات، إذ يوجد هناك نشاط يومي للمديرية العامة لمكافحة المخدرات للقبض وقتل المتاجرين الذين يتواجهون مع القوات الأمنية”، لافتاً إلى “انخفاض معدل المخدرات بمحافظة المثنى”.

وبشأن ملف الفساد، أوضح الشمري، أن “ملف الفساد شائك وكبير ويحتاج الى وقت لإنهائه بالكامل، إلا إننا تمكنا من خفض الفساد بنسبة كبيرة في دوائر الوزارة”، متوعداً “بإجراءات رادعة وحازمة بحق الضباط والمنتسبين الذين يتعاطون الرشوة والفساد تصل إلى حد الطرد”.

ولفت إلى، “طرد أعداد من المتورطين وكذلك إحالة عدد آخر من هؤلاء الضباط والمنتسبين على التقاعد”، مؤكداً: “إننا مستمرون في الحملة ضد الفساد”.

للاشتراك معنا بقناة التلجرام اضغط هنا????

‏https://t.me/alburaqnews

Loading

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.