رئيس الجمهورية: الحكومة تعمل على ترسيخ الاستقرار الأمني وتنفيذ البرنامج الوزاري

0 6

اعتبر رئيس الجمهورية عبد اللطيف رشيد، اليوم الثلاثاء، أن افتتاح سفارة النمسا في العراق يسهم في تمتين العلاقات وتبادل الخبرات المشتركة، مؤكداً أن العراق يشهد استقراراً أمنياً والحكومة تعمل على ترسيخه وتنفيذ البرنامج الوزاري الذي يُركز على البناء والإعمار وتوفير الخدمات للمواطنين.

وذكرت رئاسة الجمهورية في بيان تلقته /البراق نيوز/ أن “رئيس الجمهورية عبد اللطيف جمال رشيد، استقبل اليوم الثلاثاء في قصر بغداد، وزير الخارجية النمساوي الكساندر تشالنبيرغ والوفد المرافق له، بحضور وزير الخارجية فؤاد حسين”.

ورحب رشيد بـ”افتتاح السفارة النمساوية في العراق”، مؤكداً أن “هذه الخطوة تصب في تحسين العلاقات، وتسهم في تعزيز التعاون البناء في المجالات ذات الاهتمام المشترك وبما يحقق المصالح المتبادلة للبلدين والشعبين”.

وتحدث رشيد عن الأوضاع العامة في البلاد، قائلاً إن “العراق يشهد استقراراً أمنياً وتعمل الحكومة على ترسيخه وتنفيذ البرنامج الوزاري الذي يُركز على البناء والإعمار وتوفير الخدمات للمواطنين، إلى جانب توفير الأجواء المناسبة لرجال الأعمال من أجل تشجيع الاستثمار، ودعم القطاع الخاص للنهوض بالبنية التحتية والارتقاء بالمستوى المعيشي والخدمي”.

وتطرق إلى “علاقات العراق مع دول الجوار والعالم ودوره المحوري في ترسيخ الأمن والاستقرار وتعزيز التفاهم بين دول المنطقة”، مشيداً بـ”الجهود التي بذلت من أجل عودة العلاقات بين المملكة العربية السعودية والجمهورية الاسلامية الإيرانية”.

وأكد أن “العراق يؤكد على إقامة علاقات جيدة مع المجتمع الدولي، وضرورة التعاون والتنسيق في القضايا ذات الأولوية، سيما مكافحة الإرهاب والتعاون الاقتصادي والتجاري والعمل المشترك من أجل مواجهة آثار التغير المناخي وحماية البيئة”.

من جانبه، أعرب تشالنبيرغ عن “سعادته لزيارة بغداد ولقاء رئيس الجمهورية”، مشيراً إلى “دعم بلاده لاستقرار العراق وأمن مواطنيه”.

وأضاف أنه بحث مع وزير الخارجية “إعادة افتتاح السفارة النمساوية في العراق، وأنه يزور العراق لأول مرة مع وفد من رجال الأعمال الذين اطلعوا على التطورات الإيجابية خاصة في مجال تعزيز الأمن والاستقرار”.

وأشار إلى “أهمية التنسيق في مجالات التغيرات المناخية”، مؤكداً “رغبة بلاده في التعاون في مجال إدارة المياه والاستفادة من الخبرات والمعالجات التي طبقت على نهر الدانوب لمواجهة أزمة المياه”.

وفي هذا الصدد، أكد رئيس الجمهورية “أهمية الاستفادة من التجارب الدولية في هذا الجانب، كون العراق يعاني من أزمة حادة في المياه وعدم وجود قوانين تنظم تدفق المياه عبر الحدود”.

للاشتراك معنا بقناة التلجرام اضغط هنا????

‏https://t.me/alburaqnews

Loading

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.