البرلمان العربي يدين “الإبادة المفتوحة” ضد غزة

0 3

أعرب البرلمان العربي، اليوم السبت، عن إدانته لحرب الإبادة المفتوحة بحق الفلسطينيين، فيما حذر من تفجر الأوضاع في المنطقة.

وذكر المكتب الإعلامي للبرلمان العربي، في بيان أطلعت عليه ، البراق نيوز ، أن “البرلمان العربي، عقد جلسته العامة الأولى لدور الانعقاد الرابع من الفصل التشريعي الثالث وذلك برئاسة عادل بن عبد الرحمن العسومي رئيس البرلمان العربي، بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة”.

وأضاف البيان إن “أعمال الجلسة ناقشت تطورات الأوضاع الراهنة في فلسطين من انتهاكات ممنهجة تقوم بها القوة القائمة بالاحتلال وتماديها في قيامها بشن حرب إبادة مفتوحة تقوم خلالها بقصف همجي للأحياء والمدن واستهداف متعمد للمدنيين في قطاع غزة وتدمير البنية التحتية مما أسفر عن سقوط المئات من الشهداء وآلاف الجرحى بينهم عدد كبير من الشيوخ والنساء والأطفال الأبرياء”.

وحذر البرلمان العربي، من “خطورة الوضع والذي سيؤدي إلى تفجر الأوضاع في المنطقة وسط صمت مخزي للمجتمع الدولي إزاء هذه الممارسات غير الإنسانية”، معرباً عن “تضامنه التام مع الشعب الفلسطيني في هذه اللحظة الفارقة التي تمر بها القضية الأولى والمركزية للعرب”.

وبحثت الجلسة العامة، بحسب البيان: “مشاريع القرارات والقوانين التي رفعتها اللجان التابعة للبرلمان عقب اجتماعاتهم التحضيرية للجلسة، لمتابعة ورصد كافة الأحداث والتطورات السياسية في الدول العربية خلال العام الجاري، والسعي الحثيث لحل الأزمات والقضايا العربية من خلال مسارات الحل السياسي، إلى جانب إعداد رؤية برلمانية لمواجهة سفر الإرهابيين الأجانب والعمل على منع تنقلهم بين الدول العربية، إضافة إلى الأوضاع الاقتصادية الراهنة في المنطقة العربية ودعم العمل العربي المشترك، وأيضا ما يتعلق بلجنة الشؤون التشريعية والقانونية وحقوق الإنسان فقد ناقشت الجلسة مشروع إعداد رؤية البرلمان العربي لمعالجة التداعيات السلبية للكوارث الطبيعية على حقوق الإنسان في العالم العربي. كما بحثت الجلسة ما تمخض عن اجتماع لجنة الشؤون الاجتماعية والتربوية والثقافية والمرأة والشباب، تقرير الحالة الاجتماعية في العالم العربي لعام 2022م، ومنها بحث إنشاء صندوق اللغة العربية في الدول الأٌقل نمواً، فضلاً عن إعداد وثيقة تمكين المرأة في العالم العربي”.

للاشتراك معنا بقناة التلجرام اضغط هنا????
‏https://t.me/alburaqnews

Loading

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.