قائد الحرس الثوري الايراني: لا تفاوض مع اميركا وترامب يتمنى الجلوس مع مسؤول إيراني

0 16

قال القائد العام للحرس الثوري الايراني اللواء حسين سلامي انه من غير الممكن تسوية مشاكل البلاد من قبل الاعداء، مضيفا انه لا احد يتفاوض مع اميركا لان التفاوض يعتبر لعبا في ميدان العدو وهو ما يصبو اليه ولا احد مستعد لمساعدة العدو في تحقيق ماربه .

وشدد سلامي على ان اعظم امنية لدى الر ئيس الاميركي هو ان يجلس لدقائق في حوار مع احد المسؤولين الايرانيين”، مشيرا الى ان الاعداء لمسوا باعينهم كيف تحولت ايران الى مذبح لاجراءت الحظر الاقتصادية”.

ولفت في تصريح تابعته ،البراق نيوز، على هامش كلمة امام اعضاء حرس الثورة الاسلامية في ميناء بوشهر جنوبي ايران الى ان “اميركا تجد ان استعادة هيبتها المفقودة يمكن ان تتحقق من خلال اعادة المباحثات مع المسؤولين الايرانيين مبينا أن، كل آمال الرئيس الاميركي تتلخص في الجلوس ولو لدقائق مع احد المسؤولين الايرانيين، بالطبع لن يحاوره احد وان الجميع يعلمون بان المباحثات تعني اللعب في ساحة العدو ولااحد سيساعد العدو على تحقيق هدفه مثلما لايساعدنا العدو على حل مشاكلنا، موضحا: بان الحل ينبع من صلب ارادتنا واعتقاداتنا”.

واعتبر سلامي ان “جميع الشروط الاثنى عشر التي طرحها وزير الخارجية الاميركي اصبحت في مزبلة التاريخ”، لافتا الى ان “قدرة ايران تكمن في تدابير وحكمة قائد الثورة الاسلامية “.

25 إجمالي المشاهدات, 1 مشاهدات اليوم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.