النزاهة للبراق: هيئة النزاهة تمنح “السفارة الامريكية” تقريرا اسبوعيا مفصلا عن مسؤولين عراقيين

0 232

أكد رئيس هيئة النزاهة السابق، موسى فرج، اليوم الاحد، ان هيئة النزاهة تمنح السفارة الامريكية تقريرا اسبوعيا مفصلا عن مسؤولين عراقيين ومدراء عاميين لابتزازهم حول قضايا فساد، لافتا الى ان ذلك كان باتفاق ما بين الحكومة العراقية والسفارة الامريكية.

وقال فرج في حديث خص به/البراق نيوز/ انه “كان للأمريكان منسقاً في وزارة الداخلية والدفاع وهيئة النزاهة والمخابرات، فكانوا يقومون بإعطائهم ملفات وتقارير أسبوعية تتعلق بقضايا فساد عن طريق منسق في الهيئة”، مبيناً انهم “كانوا منسقين وليس منسق واحد بين الهيئة “والسفارة الامريكية”، وكان ذلك باتفاق ما بين الحكومة العراقية والسفارة، وذلك من اجل وضع القادة السياسيين العراقيين تحت رحمة وكالة الاستخبارات الأمريكية CIA”.

وأضاف انه “في فترة تولي منصب رئيس هيئة النزاهة قمت بمنع تلك التقارير، مما تعرضت الى ضغوطات من قبل السفارة الامريكية”، مبيناً ان “السفارة الامريكية قامت بقطع الامدادات عن الهيئة وارسال قوات “البلاك ووتر” ومحاصرة منتسبي الهيئة داخل قاعة مغلقة، فاتصلت بالسفارة وقلت لهم خلال نصف ساعة اذ لم يتم انسحاب القوات الامريكية من الهيئة سأتصل بالقنوات الفضائية والوكالات الإخبارية وأقول لهم انا وموظفي النزاهة مختطف من قبل السفارة”.

وأشار فرج الى ان “الامريكان كانوا يتولون أمور البلد بالكامل في زمن بول بريمر، فبعد تسليم السيادة للحكومة العراقية في زمن اياد علاوي فبدؤا يخرجون من الوزرات بشكل دفعات وليس بشكل كامل باستثناء وزارة الدفاع التي بقيت تحت السيطرة الامريكية لفترة طويلة”.

 403 total views,  1 views today

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.