اشتباكات جديدة في السويس بين القوات الأمنية ومعارضي السيسي

0 192

افادت وكالة “فرانس برس”، اليوم الاحد، باندلاع اشتباكات ليل السبت في السويس بشمال شرق مصر بين قوات الأمن ومئات المتظاهرين الذين طالبوا برحيل الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وقال متظاهر طالبًا عدم كشف هوّيته يبلغ من العمر 26 عامًا لوكالة فرانس برس “كان هناك نحو 200 شخص”، مضيفا أنّ قوات الأمن “أطلقت الغاز المسيل للدموع ورصاصا مطاطيا وذخيرة حية على المتظاهرين وهناك جرحى”.

وفي وقت متأخّر مساء السبت، أصدرت الهيئة العامة للاستعلامات في مصر بيانًا دعت فيه مراسلي وسائل الإعلام الدوليّة إلى عدم “تجاوز الحقيقة” في تغطيتهم الإخباريّة، لكن من دون أن تأتي بشكلٍ مباشر على ذكر الاحتجاجات التي تشهدها البلاد.

ونزل مئات الأشخاص إلى الشوارع في وقت متأخر مساء الجمعة مردّدين شعار “إرحل يا سيسي”، قبل أن تُفرّقهم قوّات الأمن التي أوقفت كذلك العشرات، بحسب صحافيّين في فرانس برس.

وخرجت تظاهرات الجمعة تلبيةً لدعوات أطلقت على شبكات التواصل الاجتماعي تطلب إقصاء السيسي، خصوصًا من قبل محمّد علي رجل الأعمال المصري المقيم في الخارج، وتخضع التظاهرات في مصر لقيود شديدة بموجب قانون صدر في تشرين الثاني 2013 بعد إطاحة الجيش، الذي كان يقودهُ حينها السيسي، الرئيس الإسلامي الراحل محمد مرسي، كما فرضت حال الطوارئ منذ 2017 وما زالت مطبقة.

وقالت مصادر أمنية لوكالة فرانس برس إنّ 74 شخصًا على الأقلّ اعتُقلوا ليل الجمعة-السبت بينما كانت دوريّات لعناصر الشرطة بلباس مدني تجوب الشوارع في وسط العاصمة المصريّة.

 414 total views,  1 views today

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.